نفسيّة مُغترب !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

لم استطع الانتظار حتى الغد لآخبر عما بداخل ربما الآلاف غيري،

هي انا وهم كذلك، ولكـن ماتجهله انك انت لم تشعر به ..

نفسيه ان عرّفتها فهي مشاعر مؤقته تزاحم افكارنا بدون طرق ابواب او استئذان، تغلبنا فـ تغلبنـا حتى نسلم انفسنا لها مستسلمين!

تصبح همنـا الاكبر، تمنعنا من الدراسه، تغيرنـا على من حولنا ..

فآن توحدنـا، صرخنا بافواه “مغلقه” لتنطلق الصرخه بداخلنا وتبقى فيهــا !!

نرى كل مشكله بسيطة ” مصيبه ” ونجعل من كل حديث ” قضيه ” ..

لا تسآلوا ارواحم المغتربه “مابكم؟” لان مابداخلهم يحلم ان يكون بجانبكم وقتها

نعم! هم من اختاروا ان يغتربوا ولكن بقلوبٍ رحيمه نتذكر انهم جاهدوا لاعطاء غيرهم لا لانفسهم فقط

” اهل، اصحاب واحباب، بلاد، اذان، وحتى الطعام!! وكلل ششي يا احبه كللل شي “

نـ شـ تـ ـا قـ ـه !

،،

ما آجمل نعم “اللّه” .. اعطانا الاصرار والعزيمه .. “اغتربنا” لتحقيق احلامنا فوفقنـا

لاننكر ذلك ابدا .. ولكننا كـ باقي البشر نشتاق

للآمانـه : هذه هي النفسه المؤقته، تآتي لتذهب بعد ايام .. ثم تعود

ولكن هكذا نفسيتي الآن .. اردت الفضفضه بلسان الآلاف

شكرا (F)

  1. No trackbacks yet.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: